الأخبار العربية | الأخبار – Yahoo! مكتوب

الأربعاء، 27 مارس، 2013

بعد غياب !! بقلم / عمرو ممدوح



كنت قد قررت ألا اكتب في السياسة وقد اكتسى قلبي بالحرن وغص حلقي بالمرارة خوفا وحزنا على أوطاني التي عشت طوال عمري أراها الأعظم والأعرق وان على وجهها الغبار يوما ما سينفضه ابناءاها عنها ستكون كما كانت دوما اوطان الحضارة ومهد الثقافة استادة للعالم في علوم الحرب والسياسة أماما في الدين اسلامي او مسيحي
صخرة عليها تنكسر كل موجات الغزاة ثقافة محفورة لم تزعزعها موجات قرون من الغزو بأنواعه
فجأة فتحت عيناي لأجد أن كل هذا محض أوهام وان شعارات التاريخ لا تعدو سطر بين صفحات كتاب مزقه الزمان
ان دماء المصريون التي كان عطرها يزكم الأنوف طهرا في ميادين الجهاد والتحرر سالت تروي الشوارع كأن ماء مسكوب
بلا ثمن هو هذا الياقوت السائل
لأجل من سالت الدماء ؟
لا أحد يحمل مصر هذا الذنب القبيح فمصر دوما تثمن أرواح أبناءها
بأي حق يقتل المصري أخيه ؟
وأي بناءا ترسي قواعده الدماء ؟
لا تبني الدماء بناياة سوى المقابر
ها أنا عدت بكل مرارات الدنيا لأكتب من أجلكي يا مصر ها أنا سيوف ابناءك تختصم في كبدي فهل أتاك هذا الألم مثلي ؟

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق