الأخبار العربية | الأخبار – Yahoo! مكتوب

الثلاثاء، 19 فبراير، 2013

بقلم / عمرو ممدوح : الحب في زمن الخرفان والجرذان

الحب في زمن الخرفان والجرذان

كنا قديما نكتب قصائد الحب والغزل ونستمتع في ليالي الشتاء الباردة أسفل أغطيتنا بروايات العشق والغرام وكم بكينا لفراق الأحبة وابتلت محارمنا بالدموع وكم على البشر وجوهنا لما انتصر الحب رغم كل العقبات وتزوج الحبيبين ..
كان الحب عنوان حياتنا ونحاول في مراهقتنا تطبيق ما نقرأه على فتاة في نفس عمرنا ونبكي ونتألم للفراق ونلهوا ونلعب في الحدائق وتتشابك ايدينا في براءة بعيدا عن الشهوة انه الحب العذري
اما اليوم ونحن في زمان لقب فيه البعض بالخرفان والأخر بالجرذان فلا مجال للحديث عن الحب ولا حتى عن البطولة والعنتريات أو التضحيات من أجل المحبوب حتى وان كان هذا المحبوب هو وطننا المذبوح بشفرة أبناءه ودماء اخواننا تملأ الطرقات والحديث عن الخيانة أمر معتاد فهل يمكن للحب أن يظهر في مثل هذا الزمان أم ان البغض والتخوين صفة سائدة والطابع الأصيل للفترة الراهنة حتى تمتزج برودة الشتاء مع حريق الرصاص يخترق صدور الأخوة ؟

كما ضاعت صيحات التهليل والتكبير مع صوت النفاق ودكاكين تجار الدين وعند سماسرة الكراسي والمناصب ..
كنا نقتصد من مصروفاتنا الزهيدة لنشتري كتابا ربما كان مستعملا مهتريء الأوراق لنشبع رغباتنا في لحظات الرومانسية والاخلاص أما الأن فلا يمكننا ان نشتري صكوك الغفران من كهنة الدين وتجاره الجنة حكرا عليهم والنار حكرا على المعرضة ونحن فلنضيع في سرمدية الخالق ...............

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق